Untitled Document
Untitled Document
مذكرات أينشتاين عن رحلاته تكشف وجهاً عنصرياً معاد للأجانب
08:02
14 حزيران
  • 4,615
    مشاهدة
  • عالم الفيزياء البرت أينشتاين
    عالم الفيزياء البرت أينشتاين
نشر دار نشر جامعة برينستون مذكرات عالم الفيزياء البرت أينشتاين وجاءت تحت عنوان "مذكرات أينشتاين عن رحلاته إلى آسيا وفلسطين وإسبانيا بين عامي 1922-1923"، بحسب ما اشار موقع قناة "بي بي سي" البريطانية، وهي المرة الأولى التي تنشر فيها هذه المذكرات كمجلد مستقل باللغة الإنجليزية.
وفي السياق لفتت صحيفة "الغارديان" البريطانية الى ان تلك المذكرات كشفت عن  أن اينشتاين شخص "عنصري ومعاد للأجانب".
وكان أينشتاين سافر من إسبانيا إلى الشرق الأوسط عبر سيرلانكا التي كانت تدعى حينها سيلان ومنها إلى الصين واليابان.
وجاء في مذكراته وصفه "ميناء بور سعيد في مصر ورؤيته المشرقيين من كل صنف وكأنهم تدفقوا جميعاً من جهنم"، بحسب ما وصفه المقال المنشور في صحيفة "الغارديان".
كما وصف أينشتاين رحلته في كولومبو في سيلان، واصفاً طريقة عيش "السكان المحليين وسط قذارة وروائح كريهة منبعثة على أرض الواقع"، مضيفاً أنهم "لا يعملون كثيراً واحتياجتهم قليلة".
واضافت "الغارديان" ان الفيزيائي الشهير وصف الأطفال الصينين بأنهم بـ "فاقدي الإحساس ومتبلدين "،مشيراً إلى أنه من المؤسف أن يحل الصينيون محل جميع الأجناس الأخرى.
وتابع أينشتاين في مذكراته ان الصين "أمة شبيهة بالقطيع"، مضيفاً ان هناك اختلافاً بسيطاً بين الرجال والنساء الصينين، وتساءل "إذا كان بإمكان الرجال الصينين الدفاع عن أنفسهم من جاذبية النساء القاتلة".
 
 

الكلمات الدليلية

التعليقات (0)

 

أضف تعليقاً