• الجمعة 30 أيلول 14:15
  • بيروت 27°
الجديد مباشر
الأربعاء 21 أيلول 2022 09:55
جنازة الملكة اليزابيث جنازة الملكة اليزابيث
أثار مشهد كسر عصا فوق تابوت الملكة إليزابيث الثانية، دهشة واستغراب الملايين حول العالم، خصوصًا بعد معرفة أنّ تلك العصا دُفنت معها أيضًا.
في التفاصيل، ظهر كبير أمناء البلاط الملكي اللّورد "تشامبرلين" وهو يكسر عصا فوق نعش الملكة الراحلة، ويُعرف هذا التقليد باسم "كسر العصا"، وهو إشارة رمزية إلى نهاية خدمة كبير أمناء البلاط الملكي.
وبعد كسر العصا ودفنها مع الملكة وانتهاء خدمة اللورد الحالي، يعيّن الملك تشارلز، حسب الأصول، لوردًا جديدًا خاصًّا به ويحصل الأخير على عصا جديدة.
ويُعدّ الكسر الرمزي لهذه العصا جزءًا من تقاليد جنازة كل ملك، وهذه المرّة الأولى التي تُقام هذه الطّقوس منذ عام 1952 في أثناء جنازة الملك جورج السادس.
الجدير ذكره أن يُطلق على العصا اسم "عصا المكتب"، وكانت تُستخدم في الأجيال السابقة لتأديب رجال البلاط إذا كانوا مشاغبين للغاية.
 
الكلمات الدليلية