• الجمعة 19 آب 14:23
  • بيروت 27°
الجديد مباشر
06 آب 2018
فيما يستعر النقاش في بيروت حول الإستراتجية المثلى لمقاربة أزمة النفايات، قررنا أن ننظر بتمعّن ونظرة علمية إلى أسباب النقاش الحاد: هل حرق النفايات هو الحل الأنسب لمدينة بيروت؟ حكومتنا، وعلى ما يبدو بلدية بيروت أيضاً، تخطط لإستجلاب محرقة أو إثنين من الدانمارك لحل أزمة النفايات. فقررنا الذهاب إلى الدانمارك للتحرّي عن قرب. الدانماركيون، كما توقعنا، فتحوا لنا أبواب محرقتهم بكل شفافية وأجابوا على جميع أسئلتنا: • كيف تدار المحرقة بدون إحداث تلوث؟ • ما هي المعايير المتبعة؟ • ماذا يفعلون بالرماد المتطاير؟ وبرماد القعر؟ • هل يحرقون المواد القابلة للتدوير؟ • ما هي أنواع النفايات المسموح حرقها؟ • هل تطبقون التفكك الحراري أم تستعملون الحرق المباشر المتعارف عليه؟ حصلنا على جميع الأجوبة الملّحة ونأمل بتسليط الضوء على نقاش علمي يكون آداة مفيدة بيد صانعي القرار وأيضاً نريد لكل مواطنينا في لبنان أن يكونوا على بيّنة من هذه التقنية، حسناتها ومضارها، ليكوّنوا كل على حدى رأياً عن قابلية هذه التقنية للتطبيق في بيروت أو لبنان وما هو وقعها على بيئتهم وصحتهم. يتكوّن الفريق التقني لوثائقي "محرقة لبيروت؟" من المهندس البيئي زياد أبي شاكر، المخرج ناصيف الرّيس، كاميرا ثانية وهندسة صوت مكرم الحلبي.