• الأحد 18 آب 10:29
  • بيروت 29°
الجديد مباشر
Alternate Text
04 آذار 2019
مسلسل اجتماعي معاصر تدور أحداثه في سوريا "الآن وهنا". يرصد يوميات السوريّين وانعكاسات الأزمة التي تمرّ بها البلاد على عيشهم وأحوالهم وتكوينهم النفسي. الأزمة طالت الجميع، وتركت آثارها على النّاس اجتماعياً وعاطفياً واقتصادياً ونفسياً. لم يعد شيء كما السابق، وباتت يوميات المواطن السوريّ حافلة بالكثير من الأحداث والتحوّلات والمفاجآت غير المتوقعة. العلاقات العاطفية تترجم كل هذه التأثيرات، فيحمّل الحب كل الأزمات ويصير متنفسّاً وهدفاً وغايةً ووسيلةً في آن. نلمس ذلك من خلال العديد من أبطالنا: هجرس وليا، ضياء جوى وحتى زكوان ونهلة. محيط من الخوف والقسوة والعنف يترك آثاره على شخوصنا. كل منهم يصارع للحفاظ على وجوده وذاته وتوازنه. بعضهم يستغلّ ما يحصل لتحقيق المزيد من المكاسب أو لتغيير واقعه بأيّة وسيلة، وآخر يزداد انسحاقاً وهامشيةً ويذهب وقوداً لصراع لا ناقة له فيه، فيما يناضل كثيرون للحفاظ على إنسانيتهم ومبادئهم.