• الثلاثاء 25 حزيران 10:39
  • بيروت 26°
الجديد مباشر
Alternate Text
الإثنين 27 أيار 19:30
صورة تعبيريّة صورة تعبيريّة

وجدت دراسة جديدة أنّ الإفراط في النوم يحمل ضررًا صحّيًّا مماثلاً لضرر النّوم أقل من خمس ساعات في اللّيلة، بحسب ما نقل موقع "رويبا اليوم" عن صحيفة "ديلي ميل" البريطانيّة.

وتوصّلت الدّراسة إلى أنّ النوم لمدة تسع ساعات في الليلة يشكّل ضررًا كبيرًا على الذاكرة تمامًا مثل الحصول على خمس ساعات نوم فقط في الليلة.

ونظر الباحثون من كلية لندن الجامعية في نتائج اختبار الذاكرة لنحو 400 ألف شخص طُلب منهم  مطابقة ستة أزواج من البطاقات المخفية بعد حفظ مواقعها.

وبالمقارنة مع الذين يحصلون على سبع 7 ساعات نوم، فإن أولئك الذين ينامون تسع ساعات ارتكبوا العدد نفسه من أخطاء الذين ينامون خمس ساعات أو أقل. وارتكب الذين ينامون 9 ساعات أو أكثر أخطاء أكثر بنسبة 5% في لعبة الورق، والتي انخفضت إلى 2% عند أخذ عوامل مثل العمر والجنس، في الاعتبار.

أما أولئك الذين ينامون لمدة 10 ساعات على الأقل، فارتكبوا أخطاء بنسبة 11%، والتي تنخفض إلى 6% عند النظر إلى خصائص الأشخاص، مع الأخذ في الاعتبار العوامل الوراثية التي تجعل البعض على استعداد للنوم لفترات أطول.

وتشير النتائج إلى أن النوم لفترة طويلة، قد يؤثر على مهارات التفكير مثل الحرمان من النوم.

ويعتقد الباحثون أن الذين ينامون لفترات طويلة، قد تكون لديهم نوعية نوم أقل، ما يمنع مناطق المخ من التواصل بشكل صحيح، ويعرضهم لخطر المشكلات الإدراكية.

وقال ألبرت هنري، المؤلف الرئيسي للدراسة المنشورة في مجلة "International Journal of Epidemiology": "وجدنا بعض الأدلة على أن النوم القصير أو الطويل يرتبط بخطر الخرف، ولكن هناك حاجة إلى المزيد من البحث".