• الأحد 15 أيلول 23:00
  • بيروت 27°
الجديد مباشر
Alternate Text
السبت 24 آب 12:04
امرأة تطلق لحيتها منذ 20 عامًا وتنافس الرجال في مسابقات اللحى امرأة تطلق لحيتها منذ 20 عامًا وتنافس الرجال في مسابقات اللحى
عانت الأمريكية روز (42 عامًا) من متلازمة تكيس المبايض ونمو الشعر في اللحى، إلا أنها قررت تحويل كابوس حياتها إلى أمر عادي، وبدأت تُنافس في مسابقات اللحية وتفوقت على العديد من الرجال.
وكانت روز تحلق لحيتها مرتين يوميًا للحفاظ على ذقنها أملسًا، ولكن بعد عقود من إزالة الشعر قررت أن تدخل مسابقات اللحى، وفقًا لصحيفة "ديلي ستار" البريطانية.
وتؤثر متلازمة تكيس المبايض على مستويات الهرمونات في الجسم، لذا فقد شهدت روز نموًا سريعًا للشعر في صدرها ووجهها، وكان عليها أحيانًا إزالتها مرتين في اليوم.
وعلى مر السنين، أبقت روز نمو شعرها سرًا، حتى قررت التوقف عن الحلاقة وتقبل بشرتها بشعرها، مشيرة إلى أنها أنفقت العديد من الأموال على شفرات الحلاقة.
وقالت: "رأيت إعلانًا على فيسبوك للمنافسة في بورتلاند، لقد شجعني أصدقائي على الذهاب وظننت أنه لن يكون من المقبول أن آتي وأتغلب على كل هؤلاء الرجال".
وأضافت: "أنا المرأة الوحيدة المتنافسة التي لديها لحية طبيعية، لذلك أنا دائمًا مفضلة".
وشعرت روز في النهاية بالراحة بشأن بشرتها، لكن هذا لا يمنع الغرباء من الإدلاء بتعليقات قاسية، حيث يعتدي البعض عليها بسبب لحيتها، بينما يخطئها الآخرون باعتبارها رجلًا.