• الأربعاء 12 كانون الأول 02:23
  • بيروت 19°
الجديد مباشر
الخميس 15 تشرين الثاني 18:37
من الأرشيف من الأرشيف
تشعر النساء عادة بضغط ما يسمى "الساعة البيولوجية"، خوفاً من تأثر خصوبتهن بعد وصولهن لسن معينة، مما سيؤدي إلى تقليل فرص الحمله والإنجاب لديهن.

وتتساءل النساء: ما السن الذي تكون فيه احتمالات الحمل أعلى من غيره؟ وبمعنى آخر، متى تكون خصوبة المرأة في أعلى معدلاتها؟

وفي التفاصيل بحسب "سكاي نيوز"، قالت جمعية الخصوبة البريطانية إنّ المرأة تكون أكثر خصوبة بين عمر 21 و28 عاماً، مشيرة إلى أنّ فرص الحمل تنخفض مباشرة بعد بلوغها سن الثلاثين.

ووفقاً للجمعية، يتم تسجيل انخفاض كبير في الخصوبة بعد سن 35 عاماً.

وأوضحت الصحيفة أنّ "الأمر يرجع بالإساس إلى انخفاض عدد البويضات في جسم المرأة"، مشيرةً إلى أنّها "تولد بحوالي مليوني بويضة غير ناضجة، وأنّ عدداً كبيراً منها يموت في حال لم يتم تخصيبها مع تقدم العمر".

وأضافت الصحيفة نقلاً عن الجمعية: "في الوقت الذي تبلغ فيه المرأة 37 عاماً، تشير التقديرات إلى أنّه تبقى حوالي 25 ألف بويضة حية فقط".

ومع تقدم عمر الإناث يتقلص باستمرار عدد بويضاتها، مما يؤدي إلى تأثر خصوبتها سلباً.
الكلمات الدليلية