• الأربعاء 17 تموز 15:39
  • بيروت 35°
الجديد مباشر
Alternate Text
الإثنين 22 نيسان 18:23
ترامب يلغي إعفاءات شراء النفط الإيراني ترامب يلغي إعفاءات شراء النفط الإيراني
 

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب وقف إعفاءات شراء النفط الإيراني، التّي كانت حصلت عليها 8 بلدان في شهر كانون أول الماضي، وذلك بهدف "الوصول إلى صادرات تبلغ صفر برميل من النفط الخام الإيراني"، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز".

وقال البيت الأبيض إنّ الرئيس قرر إلغاء جميع الإعفاءات الممنوحة لثمانية اقتصادات تتيح لهم شراء النفط الإيراني دون مواجهة عقوبات أميركية، مشيرًا الى أنّ البلدان الحاصلة على إعفاءات حاليًّا ستواجه عقوبات أميركية في حال استمرارها في إستيراد النفط من إيران.

في المقابل، تعهّد البيت الأبيض بضمان تلقّي سوق النّفط العالميّة إمدادات جيّدة. وقال: "الولايات المتحدة والسعودية والإمارات ...إلى جانب أصدقائنا وحلفائنا، ملتزمون بضمان أن تظل أسواق النفط العالمية تتلقى إمدادات كافية".

وفي تغريدة على موقع "تويتر"، قال ترامب: "السعودية وآخرون في أوبك سيعوّضون تمامًا فرق تدفّق النفط في ظلّ عقوباتنا الكاملة الآن على النفط الإيراني."

وكانت واشنطن منحت إعفاءات لثماني دول خفضت مشترياتها من النفط الإيراني، وسمحت لها بالإستمرار في شراء النفط من دون مواجهة العقوبات لمدة ستة أشهر. هذه البلدان هي: تركيا والصين والهند وإيطاليا، واليونان واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان.

من جهتها، أعلنت السّعودية أنّها ستنسّق مع منتجي النّفط الآخرين بما يكفل إمدادات نفطيّة كافية للمستهلكين وعدم إختلال توازن سوق الخام العالميّة. وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إنّ المملكة تراقب عن كثب التّطوّرات في سوق النفط.

وقفزت أسعار النفط بعد تقارير صادرة يوم الأحد ذكرت أن الإعفاءات ستنتهي وتظل الأسعار مرتفعة يوم الاثنين. وزاد سعر خام القياس العالمي برنت 2.6 بالمئة إلى 73.87 دولار للبرميل بعد أن لامس 74.31 دولار في وقت سابق، وهو أعلى مستوياته منذ أوائل تشرين الثاني. وربحت العقود الآجلة للخام الأميركي 2.4 بالمئة أو 1.52 دولار للبرميل مرتفعة إلى 65.52 دولار. ولامست العقود في وقت سابق المستوى المرتفع البالغ 65.87 دولار وهو أعلى مستوى لها منذ أواخر تشرين الأول.

رئيس وزراء العدوّ الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رحب بالقرار الأميركي وكتب في تغريدة على "توتير" قائلاً: "قرار الرئيس ترامب وإدارته عدم تجديد الإعفاءات التي سمحت لبعض الدول باستيراد النفط الإيراني يحمل أهمية كبيرة بالنسبة لتشديد الضغوطات التي تمارس على النظام الإرهابي الإيراني... نقف إلى جانب الإصرار الأمريكي على مواجهة العدوان الإيراني وهذا هو الطريق الصائب لصدّه".