• الجمعة 07 تشرين الأول 22:39
  • بيروت 25°
الجديد مباشر
الخميس 11 آب 2022 18:38
أميركا تتهم الحرس الثوري الإيراني بالتخطيط لاغتيال جون بولتون أميركا تتهم الحرس الثوري الإيراني بالتخطيط لاغتيال جون بولتون
اتهمت وزارة العدل الأميركية، عضوا في الحرس الثوري الإيراني، بالتخطيط لاغتيال مستشار الأمن القومي الأميركي السابق، جون بولتون.
وقالت الوزارة إن شهرام بورصافي 45 عاما، متهم بترتيب عملية قتل مدبر ضد بولتون ردا على الضربة الجوية الأميركية في كانون ثاني/يناير 2020 التي قتلت قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الجنرال قاسم سليماني.
وأضافت وزارة العدل أن بورصافي، المعروف أيضا باسم مهدي رضائي "حاول دفع 300 ألف دولار لأفراد في الولايات المتحدة لتنفيذ جريمة القتل في العاصمة واشنطن أو في ولاية ماريلاند".
وكان سليماني، شخصية رئيسية في السياسة الإيرانية والشرق الأوسط، وأدى مقتله إلى تفاقم التوترات الشديدة بين إيران والولايات المتحدة، وأثار المخاوف من انتقام القوات الإيرانية.
وكان بولتون الذي شغل منصب مستشار الأمن القومي الثالث لترمب لمدة 17 شهرا قبل استقالته، المهندس الرئيس لحملة "الضغط الأقصى" التي شنتها الإدارة ضد إيران، حيث شدد بولتون على تصعيد العقوبات الاقتصادية والتهديدات بالانتقام من سلوك إيران.
ونقل موقع "سي إن بي سي" الأمريكي أن بورصافي اتصل بأحد الأشخاص المرشحين لتنفيذ عملية الاغتيال، وقال له "لا يهم كيف يتم تنفيذ جريمة القتل؟ ولكنه سيحتاج إلى تأكيد بالفيديو لوفاة بولتون"، على حد قوله.
وأضاف الموقع أن بورصافي سأل الشخص المرشح لتنفيذ عملية الاغتيال مرات عدة عن موعد تنفيذ العملية، وأبلغه أنه يجب القيام بذلك على وجه السرعة.
من جانبها كشفت صحيفة واشنطن بوست، عن مصادر في شعبة الأمن القومي في وزارة العدل الأمريكية، قولها، إنها ليست المرة الأولى، التي تكشف فيها مؤامرات إيرانية للانتقام في أفراد على الأراضي الأمريكية.
وسيواجه بورصافي، السجن لمدة 10 أعوام، وغرامة تصل إلى 250 ألف دولار في حال إدانته بارتكاب جريمة قتل مقابل أجر