• السبت 24 تموز 21:27
  • بيروت 29°
الجديد مباشر
الخميس 06 أيار 2021 10:42
وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان
استهل وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان زيارته بيروت بلقاء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في بعبدا.
وبعد اللقاء الذي استمر قرابة النصف ساعة  غادر الوزير الفرنسي القصر الجمهوري دون الادلاء بأي تصري متوجهاً الى عين التينة للقاء رئيس مجلس النواب نبيه بري.
وفي السياق لفتت مراسلة "الجديد" الى انه ليس هناك اي موعد محدد حتى هذه اللحظة للقاء وزير  لودريان الرئيس المكلف سعد الحريري، مضيفة نقلاً عن مصادر مواكبة لزيارة الوزير الفرنسي ان الأخر سيعقد لقاءات مع مجموعات من المجتمع المدني.

فيما، اكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون خلال استقباله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، وزير الخارجية الفرنسية جان ايف لودريان، ان تحقيق الإصلاحات التي يشكل التدقيق المالي البند الأول من المبادرة الفرنسية المعلنة في الأول من أيلول الماضي،  هو امر أساسي للنهوض بلبنان واستعادة ثقة اللبنانيين والمجتمع الدولي. كذلك هناك أولوية قصوى لتشكيل حكومة جديدة تحظى بثقة مجلس النواب، مشيرا الى انه سيواصل بذل الجهود للوصول الى نتائج عملية في هذه المسألة على رغم العوائق الداخلية والخارجية، وعدم تجاوب المعنيين باتباع الأصول الدستورية والمنهجية المعتمدة في تاليف الحكومات.
 وعرض الرئيس عون للوزير لودريان المراحل التي قطعتها عملية تشكيل الحكومة شارحا المسؤوليات الدستورية الملقاة على عاتق رئيس الجمهورية بموجب الدستور  المؤتمن عليه، وعلى مسؤوليته في المحافظة على التوازن السياسي والطائفي خلال تشكيل الحكومة لضمان نيلها ثقة مجلس النواب. وشدد الرئيس عون على كلفة الوقت الضائع لانجاز عملية التشكيل.
وطلب الرئيس عون من الوزير لودريان مساعدة فرنسا خصوصا والدول الأوروبية عموما، في استعادة الأموال المهربة الى الخارج مؤكدا ان ذلك يساعد على تحقيق الإصلاحات  وعلى ملاحقة من اساء استعمال الأموال العامة او الأموال الأوروبية المقدمة الى لبنان، او هدر الأموال بالفساد او بتبييضها وذلك استنادا الى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد. 
وحمّل الرئيس عون الوزير لودريان تحياته الى الرئيس ماكرون شاكرا اهتمامه الدائم بلبنان وحرصه على مساعدته في المجالات السياسية والاجتماعية والصحية والتربوية كافة.

كما استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة وزير الخارجية الفرنسية جان إيف لودريان بحضور السفيرة الفرنسية لدى لبنان آن غريو والوفد المرافق .

وكان لودريان استبق وصوله الى بيروت بالقول: "سأكون في لبنان يوم غد موجّهًا رسالة شديدة اللهجة إلى المسؤولين السياسيين ورسالة تعبّر عن تضامننا التام مع اللبنانيين".
وأضاف في تغريدة عبر "تويتر": "سنتعامل بحزم مع الذين يعطّلون تشكيل الحكومة ولقد اتّخذنا تدابير وطنية وهذه ليست سوى البداية".
وختم: "تؤكّد زيارتي تضامن فرنسا في مجال التعليم والطبابة والآثار ودعمها اللبنانيين الذين يبذلون قصارى جهدهم من أجل بلدهم".