• الثلاثاء 02 حزيران 23:41
  • بيروت 22°
الجديد مباشر
الخميس 09 نيسان 2020 08:53
أعمال شغب داخل سجن القبة - أرشيف أعمال شغب داخل سجن القبة - أرشيف

أكّد مصدر أمني لصحيفة "الشرق الأوسط" أنّ "الوضع داخل سجن القبة بات تحت السيطرة، والأمور عادت إلى طبيعتها"، لافتًا إلى أنّ "التحقيقات بدأت بإشراف القضاء المختص مع الأشخاص الفوضويين الّذين أثاروا الشغب والاضطراب، ومع الأهالي الّذين واكبوا التحركات من الخارج، واعتدوا على عناصر الجيش اللبناني".


وركّز على أنّ "الكلّ يتفهّم مطالب السجناء بما يخصّ قانون العفو العام، لكن هذا العفو لا يأتي عبر إضرام النار في السجن وتعريض حياة كثير من الموقوفين لخطر الموت، ولا بالاعتداء على العناصر الأمنية".

من جهة ثانية، شدّد المصدر الأمني على أنّ "إدارة السجون تتابع بدقّة الأوضاع الصحيّة للسجناء والموقوفين، وتتّخذ كلّ إجراءات السلامة والمعاينات الطبيّة الدقيقة، بالإضافة إلى تحسين الأوضاع الإنسانيّة والاجتماعيّة في السجن، سواء عبر تنظيم المقابلات بين السجناء وزوّارهم، أو عبر تسهيل عمليّات الاستجواب الإلكتروني للموقوفين، ومساعدة القضاء في مسألة إخلاء السبيل"، مشيرًا إلى أنّ "مطلب العفو العام مرتبط بالسياسة".
 
الكلمات الدليلية