• الإثنين 20 أيلول 10:54
  • بيروت 25°
الجديد مباشر
الأربعاء 15 أيلول 2021 18:08
قرارات لهيئة الإشراف على الإنتخابات خلال اسقبال المنسقة الخاصة للأمم المتحدة إلى لبنان.. إليكم التفاصيل قرارات لهيئة الإشراف على الإنتخابات خلال اسقبال المنسقة الخاصة للأمم المتحدة إلى لبنان.. إليكم التفاصيل

صدر عن هيئة الإشراف على الإنتخابات بيان بخصوص استضافتها المنسقة الخاصة للأمم المتحدة إلى لبنان مع وفد مرافق لها، وقد جاء في البيان:  

بتاريخ 15\8\2021 استقبل رئيس هيئة الإشراف على الإنتخابات نديم عبد الملك بحضور عضو الهيئة أردا إكمكجي ، المنسقة الخاصة للأمم المتحدة إلى لبنان السيدة Joanna Wronecka   مع وفد مرافق لها من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي "UNDP " ومكتب منسق الأمم المتحدة الخاص لشؤون لبنان "UNSCOL " مؤلف من 
الممثلة المقيمة عن برنامج الأمم المتحدة سيلين ميرود، منسق الأمم المتحدة الخاص في لبنان UNSCOL  وكبيرة المسؤولين السياسيين ساسكيا رامينغ، كبير المستشارين التقنيين في مشروع دعم الإنتخابات اللبنانية التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي دان رادولسكو، موظف الشؤون السياسية في الـ UNSCOL لارس دوغيه، موظف الشؤون السياسية في ال UNSCOL ميشال سيان.

وبعد كلمة ترحيبية من رئيس الهيئة ، استعرض الإجتماع الإجراءات التحضيرات لهيئة الإشراف بالنسبة للإنتخابات النيابية القادمة في العام 2022، والتحديات التي واجهت هيئة الإشراف أثناء تنفيذها مهامها، درجة التعاون بين هيئة الإشراف والمؤسسات والمهتمين بشؤون الإنتخابات النيابية ذات الصلة.

وفي ختام كلمته ، ثمّن الرئيس عالياً زيارة المنسقة الخاصة للأمم المتحدة إلى لبنان والوفد المرافق لها، وشكر مساعدة منظمتها ودعمها لهيئة الإشراف على الإنتخابات.
تحدّثت السيدة يوانا فرونتسكا وأبدت الدعم الكامل لهيئة الإشراف والاستعداد باستمرار التعاون معها و المثابرة سويا لتحقيق انتخابات حرة وديمقراطية ونزيهة في موعدها.

‏كما تحدثت السيدة سيلين ميرود وأبدت استعداد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بدعم هيئة الإشراف على الانتخابات في مجال تدريب مراقبي الإعلام و إعداد التصاريح لهم ومواكبة ورش العمل مع المجتمع المدني والإعلاميين و المجلس الدستوري والتثقيف الانتخابي مع وزارة التربية‏ والتعليم العالي.
‏تحدثت السيدة ساسكيا رامينغ و قدرت جهود هيئة الإشراف وعملها في ظل وجود صعوبات وتحديات عدة تواجهها.
وتحدث السيد دان رادولسكو وأثار نقاط ثلاث:
‏1- توضيح وضع هيئة الإشراف الحالية.
2-  تحديد ميزانيتها.
3-إيجاد مقر واسع لها.
شارك كلّ من أردا أكمكجي وأعضاء الوفد الزائر في المناقشة وكانت الآراء بين الحاضرين متوافقة في جو من الموضوعية والثقة المتبادلة. 

وبنهاية الإجتماع ، خلص المشاركون إلى القرارات التالية : 
1-ضرورة استقلال الهيئة الكامل ومنحها موازنة مستقلة عن ووزارة الداخلية والبلديات  تمكنها القيام بمهامها. 
2-وجوب وجود مقرّ للهيئة يتسع لأعضائها ومعداتها والعاملين معها. 
3-منح الهيئة الشخصية المعنوية للتقاضي . 
4-إعطاء الهيئة صلاحيات تقريرية وتنفيذية لتنفيذ مقرراتها على الأرض بواسطة جهاز تنفيذي. 
5-وجوب  توضيح عبارة "التنسيق" الواردة في القانون بين هيئة الإشراف ووزير الداخلية والبلديات 
و في الختام قام رئيس الهيئة بتسليم المنسقة الخاصة للأمم المتحدة إلى لبنان نسخة عن التقرير النهائي لهيئة الإشراف على الإنتخابات النيابية العامة للعام 2018 ونسخة عن تقريري الهيئة النهائيين في كل من الإنتخابات الفرعية في دائرتي طرابلس وصور للعام 2019. 
وفي نهاية الزيارة تم أخذ صورة تذكارية للمشاركين في هذه المناسبة.