• الخميس 12 كانون الأول 00:36
  • بيروت 18°
الجديد مباشر
الأربعاء 17 تموز 2019 15:12
اعتبر النائب اسامة سعد، خلال مناقشة جلسة الموازنة، ان "الموازنة المعروضة هي موازنة أرقام لا ترقى إلى مستوى ما يتعرض له لبنان من تحديات، موازنة لا تراعي القواعد القانونية ولا تتوفر فيها معايير العدالة، ولا تحمل رؤية لتطوير القطاعات الانتاجية كالزراعة الصناعة وغيرها ولا تلتفت لتحديث منشآت الدولة ولا تبدد قلق اللبنانيين".
ورأى ان "الحكومة تلجأ إلى التفتيش في جيوب الفقراء ومحدودي الدخل، وهي نفس الحكومة السابقة لكن برعاية التسوية الرئاسية".
واكد ان "النهب المحمي بالسياسة أعاد لبنان الى زمن ما قبل الحداثة، والحكومة سلمت أمرها لمعبودها "سيدر" وكأن لبنان بلا كفاءات مبدعة. لبنان ليس بحاجة لحلول من سم مدسوس بالعسل وإنما بحاجة لكفاءات شبابه وإبداعاتهم".
وتوجه سعد الى الحكومة بالقول: "لماذا لا تأخذون موازنتكم التقشفية هذه وترحلون معها، فهي منحازة ضد المنتجين والمبدعين بسواعدهم وهي لتحالف المال والسياسة والسلطة".
وقال: "لا لهذه الموازنة البتراء، لا لموازنة اطالة عمر التفاهمات السياسية العقيمة، ولا لموازنة شراء الوقت وتدفيع اللبنانيين المزيد من الاثمان". 
الكلمات الدليلية