• الثلاثاء 11 كانون الأول 07:34
  • بيروت 18°
الجديد مباشر
الجمعة 17 آب 11:53
بلال المير بلال المير
 
 
انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الاخبارية العراقية في الايام الماضية خبرا عن اغتيال صحافي عراقي يُدعى مصطفى الكحلي "بعد خروجه من صلاة الفجر في العاصمة اللبنانية بيروت، بعد كشفه ملفات فساد كبيرة ضد الاحزاب الدينية في العراق".

 

 
أوّل من نشر الخبر كان حساب على تويتر يحمل اسم "ويكيليكس الشرق الاوسط" ليتم التداول به بعدها بشكل واسع.
 

 

الصحافي محمود غزيّل اشار عبر حسابه الخاص على فايسبوك الى ان الخبر لا يمت الى الحقيقة بصلة، مشيرا الى ان الشاب صاحب الصورة في الخبر المتداول هو شاب لبناني يدعى بلال المير.

 

 
وكان المير قد نشر عبر حسابه الخاص على فايسبوك مطلع الشهر منشورا سأل من خلاله عن سبب انتشار صورته على حسابات لا يعرفها.
 
 
ليعود ويشارك المنشور قبل يومين مرفقا اياه بتعليق "انشر هذا البوست من جديد لمن يهمه الامر. سبق وتساءلت ماذا افعل في هذه الحالة!! اليوم انتشر خبر وفاة شخص يدعى الاعلامي العراقي (مصطفى الكحلي) وصورتي مرفقة بالخبر. شكراً لكل من اتصل بي، واعلن انه ليس لي علاقة بكل ما يتعلق بهذها الشخص او هذه الاكونتات".