• الثلاثاء 30 تشرين الثاني 10:57
  • بيروت 23°
الجديد مباشر
الإثنين 20 نيسان 2020 17:14
أعلن وزير الصناعة عماد حب الله أن نوعية تصنيع النماذج عن أجهزة التحكّم بالتنفّس الاصطناعي تقترب أكثر فأكثر لتلبّي المواصفات العلمية العالمية التي تتلاءم مع حاجات الفرق الطبّية والاستشفائية في المستشفيات لانعاش المرضى في غرف العناية المركّزة، وذلك بناء على آراء ومتابعة الاختصاصيين في علم التنفّس الذين تستعين وزارة الصناعة بخبراتهم لمواكبة عمل المبادرين والمصنّعين لهذه الأجهزة.

وبعد ظهر اليوم، قدّمت مجموعة تكنيكا  ( Technica )  الصناعية بالتعاون مع جامعة الروح القدس – الكسليك ومستشفى سيدة المعونات الجامعي والمسؤول عن العناية الفائقة في المستشفى الدكتور بيار اده أمام حب الله وفي حضور رئيس جمعية الصناعيين الدكتور فادي الجميّل والاختصاصي في علم التنفّس في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور محمد الخطيب والمدير العام للمجموعة المهندس انطوان حداد ومستشار الوزير الدكتور محمد صفا عرضاً عن النموذج الذي تصنّعه للتحكّم بالتنفّس الاصطناعي.

وأكد حب الله أن ما نشهده اليوم من تنوّع مصادر انتاج هذه الأجهزة، سواء بين مجموعات أو أفراد أو مؤسسات، يشكّل تحدّياً وتنافساً بينهم يصبّ نجاحهم الابداعي في تحقيق هذا الانجاز في مصلحة واحدة تخدم المجتمع وصحّة المريض.
وشجّع المبادرين على المثابرة في عملهم والاستمرار من دون كلل أو ملل حتى الوصول إلى النتائج النهائية المرجوّة، داعياً إياهم إلى الاستفادة من الملاحظات التحسينية والأخذ بالآراء التطويرية التي يقدّمها لهم أشهر الاختصاصيين والأطباء في لبنان.    
الكلمات الدليلية