• الخميس 17 تشرين الأول 01:46
  • بيروت 26°
الجديد مباشر
الخميس 10 تشرين الأول 07:00
وزارة الخارجية وزارة الخارجية
اسرار الآلهة –"النهار"
لوحظ أنه في أبو ظبي وقبلها باريس وفي كل المحطات الأوروبية لم يجر التطرق الى موضوع النازحين بحيث يكشف أحد السياسيين المخضرمين أنّ هذه المسألة تفوق قدرة لبنان وهي قرار دولي لم يحن وقته بعد.
يروي متابعون عن مواجهة كلامية بين احدى كريمات مسؤول كبير وسفير للبنان في الخارج حاول ان يزايد عليها امام جمع من الناس مدافعا عن العهد وعن الوزير جبران باسيل تحديداً.
يشارك النائب شامل روكز معارضين عونيين احتفالهم بذكرى 13 تشرين في قداس على نية شهداء الجيش اللبناني الذين قتلهم الجيش السوري لدى اقتحامه قصر بعبدا ووزارة الدفاع وعددهم نحو 300 من دون القاء كلمة في المناسبة.

اسرار –"الجمهورية"
أبدى نواب حزب فاعل "نقزة" من كلام مرجع بارز حين أعرب عن المشاركة في إستحقاق إقليمي قريب، وإمكانية فتح قنوات تواصل مع دولة عربية على علاقة فتور معها؟
قرأ البعض تعميم طرف سياسي على نوابه بضرورة الحضور إلى إحدى جلسات اللجان النيابية لإفتعال مشادّة كلاميّة مع أحد النواب الحاضرين تمهيداً لتطيير اللجنة.
تحدث مرجع بارز عن إستدارة بعض القوى المحلية من محور دولي ذات تأثير كبير في المنطقة إلى محور آخر بدأ يبرز في الآونة الأخيرة على ساحة الشرق الأوسط.

اسرار-"اللواء"
تعطي جهات لبنانية الأولوية لتطورات الموقف شمال سوريا، من زاوية مواجهة التدخل العسكري التركي..
تستعجل السلطة إصدار قانون الإعلام الجديد، ليشمل المواقع الالكترونية..
السؤال الذي يملك كثيرون جوابا عليه، ولا يفصح بعضهم: مَن يقف وراء الحملة على وزراء المستقبل؟

خفايا-"البناء"
أبدت مصادر حكومية ارتياحها لكلام قيادي بارز في حزب كبير يقول فيه إن لا تبديل في تقييم الحزب لمشهد الحكومة والرئاسات بعدما كانت وصلت لرئيس الحكومة وشوشات عن تغيير في موقف الحزب ورغبته بالذهاب لتغيير حكومي قد يكون من ضمنه إعادة النظر بتسميته لرئاسة الحكومة…
قالت مصادر عسكرية كردية انّ قيادات العشائر العربية المؤيدة للدولة السورية أبلغتها الاستعداد للتعاون في مواجهة ايّ غزو تركي بَري لمناطق شمال شرق سورية، وقالت المصادر إنّ هذا الموقف يأتي مع اشتراط دمشق مواقف سياسية واضحة قبل أيّ تفاوض جديد، ورأت المصدر في الموقفين تعبيراً واحداً عن نظرة دمشق للغزو التركي ونظرتها للموقف الكردي.

اسرار –"نداء الوطن"
عُلم أن الحكومة تحاول وضع ورقة عمل موحدة بشأن ملف الترسيم مع إسرائيل لاستخدامها في المفاوضات مع مساعد وزير الخارجية الأميركي ديفيد شينكر الذي سيعود الى لبنان "بشروط جديدة".
تسود حالة من التململ والاستياء في صفوف "التيار الوطني الحر" من تصرفات أحد وزراء "لبنان القوي" ومواقفه التي باتت توصف بأنها "غبّ الطلب".
لوحظ أن الهجوم الذي تلقاه الوزير العوني فادي جريصاتي على مواقع التواصل الاجتماعي بعد استخدامه عبارة "ما يسمّعني صوته" التي قالها لكل لبناني معترض، لم يقتصر على المعارضين فقط بل شمل أيضا مؤيدين وحلفاء ومنهم ناشطون في "حزب الله".