• الأحد 19 أيلول 11:14
  • بيروت 27°
الجديد مباشر
الثلاثاء 15 حزيران 2021 09:38
هامان نيانغ هامان نيانغ
بعد تلقيه شكاوى بشأن التحرش الجنسي داخل اتحاد كرة السلة في مالي، فتح الاتحاد الدولي للعبة تحقيقاً بقيادة مسؤول النزاهة المستقل ريتشارد ماكلارين، الذي أكد أنه من المتوقع تسليم النتائج بنهاية الأولمبياد المقبل.

وطلب الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة السلة أندرياس زاكليس من الاتحاد الوطني المالي التعاون الكامل مع التحقيق من خلال تعليق عمل المدربين أمادو بامبا وعمر سيسوكو، وكذلك الإداري هاريو مايغا، من جميع الأنشطة.
وكشفت صحيفة نيويورك تايمز وهيومن رايتس ووتش الفضيحة، حين ذكرت أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة السلة هامان نيانغ كان يعلم أو كان ينبغي أن يكون على علم بالانتهاكات الجنسية في اتحاد كرة السلة في مالي، لا سيما خلال الفترة التي قضاها على رأسه من 1999 إلى 2007. 
واتخذ نيانغ، الذي انتخب في 19 آب – أغسطس 2019، والذي ينفي بشدة هذه المزاعم، قراراً بالتنحي من منصبه أثناء التحقيق، وعرض تعاونه الكامل معه، وسيحل محله النائب الأول للرئيس، القطري الشيخ سعود علي آل ثاني.
الكلمات الدليلية