• الإثنين 17 أيار 20:19
  • بيروت 23°
الجديد مباشر
الثلاثاء 02 آذار 2021 11:40
جديد بارساجيت جديد بارساجيت
لا يزال خبر إلقاء السلطات الكاتالونية القبض على جوسيب ماريا بارتوميو، الرئيس السابق لنادي برشلونة، وعدد من العاملين معه يتفاعل في الإعلام الإسبانيّ والعالميّ، حيث قضى "الرئيس" ليلته في مركز الشرطة، ويُساق اليوم إلى المحكمة.
وأظهرت المعلومات أن مجموعة "رأي برشلونة" التي تحمل اسم "Dignitat Blaugrana" هي التي قدمت الشكوى ضد بارتوميو، ومستشاره خاومي ماسفيرير، أمام المحكمة رقم 13 في مدينة برشلونة، تضمنت اتهامات بإساءة الأمانة والفساد في قضية التواصل الاجتماعي "I3 Ventures".
وكانت تقارير أفادت قبل شهور أن بارتوميو تعاقد مع شركة "I3 Ventures" بهدف تلميع صورته وإنشاء حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي لتشويه صورة عدد من رموز النادي من لاعبين سابقين وحاليين وإداريين سابقين.
وأشارت التقارير وقتها أن الحملة تهدف إلى تشويه صورة القائد الأرجنتيني ليونيل ميسي، وقلب الدفاع الإسباني جيرارد بيكيه، والإسباني بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي الحالي، وآخرين.
وأصدر نادي برشلونة بيانا بشان ما بات يُعرف بقضية "بارساجيت"، فقال "قبل دخول السلطات للمكاتب في كامب نو، بأمر من المحكمة، قدم نادي برشلونة تعاونه التام لكشف الحقائق، والمعلومات والوثائق التي طلبتها الشرطة ترتبط تماما بالقضية، وبرشلونة يبدي احترامه الشديد لمسار العدالة، ولمبدأ افتراض براءة الأشخاص المعنيين بالقضية".