• السبت 20 تموز 23:23
  • بيروت 27°
الجديد مباشر
Alternate Text
الإثنين 17 حزيران 10:49
في خضّم الحديث عن حرمان طلاّب من خوض الامتحانات الرسمية ظلماً، لم يلتفت أحد إلى أن أحد طلبة لبنان قرر بشكل طوعيّ عدم خوض امتحانه الرسمي في "الاقتصاد والاجتماع" الذي يبدأ يوم 18 الجاري.
هذا الطالب هو عفيف محمد شريم، وسبب قراره الطوعيّ هو مشاركته مع منتخب لبنان في بطولة كأس آسيا للشباب تحت 20 عاماً للفوتسال (كرة الصالات) التي تستضيفها مدينة تبريز في إيران.
وعلى الرغم من الخسارة القاسية أمام تايلند (1-8) في المباراة الثانية، كان فوز منتخب لبنان على  قيرغيزستان في المباراة الأولى (3-2) في المجموعة الثانية، حيث شارك عفيف كإحتياطي، كافياً لتأهل "شباب الأرز" إلى الدور ربع النهائي.
هذا الفوز، والتأهل إلى ربع النهائي جعل القرار بالتغيب عن الامتحانات الرسمية المتخذ من عفيف وأهله أكيداً، وسيكون عليه بالتالي خوض الامتحانات في دورتها الثانية.
وفي حديث "للجديد سبورت"، قال الوالد، محمد شريم "قمنا بمناقشة الموضوع قبل السفر، ولم أكن موافقاً على المبدأ، لكن عفيف كان مصرّاً على أن تمثيل لبنان وارتداء فانلة المنتخب هو أولوية، فرضخت لرغبته". وقالت هدى عباس، والدة عفيف "عندما تم اختياره للمنتخب، وزع وقته بين الدراسة والتدريب، وكان يعود من بيروت إلى بلدتنا حومين الجنوبية حيث نقيم متأخراً جداً، وكان لديه إصرار شديد، واتخذنا القرار لأن الفرصة الثانية موجودة في الشهادة الرسمية، فيما المنتخب يلعب الآن وهي فرصة عفيف لتمثيل بلده".
وعلّق عفيف الذي يلعب لنادي حومين الفوقا في دوري الدرجة الأولى للفوتسال في لبنان بالقول "بالطبع لست نادما على هذه المشاركة، بل على العكس تماما، كما انني على ثقة بأنني سأنجح في تجاوز امتحان الدورة الثانية. لقد خيرني الجهاز الفني بين التفرغ للامتحانات او متابعة مشواري مع المنتخب، وعلى الرغم من عدم مشاركتي في المباريات لوقت طويل، الا انني استفدت كثيرا من هذه النسخة، لأن عمري يسمح لي بالمشاركة في البطولة المقبلة، وقد ازدادت خبرتي بعد الاطلاع على مستوى مختلف من المباريات التي كنت دائما اتابعها عبر التلفزيون ومواقع التواصل الاجتماعي".
وأضاف "هنا ازدادت قناعتي بأن لعبة كرة الصالات هي علم بحد ذاته ونحن نحتاج الى الكثير من الاحتكاك للتعود عليها، وهذا الخيار لم اتخذه وحدي بل انا وكثير من رفاقي في المنتخب اللبناني كزميلي في نادي حومين حارس المرمى هادي كركي واللاعب من فريق الغبيري مجد حاموش، ولم ولن نندم على ذلك لأننا سنتحضر بشكل مكثف للدورة الثانية".
ويواجه منتخبنا الوطني في ربع النهائي أصحاب الأرض منتخب ايران يوم الثامن عشر من الجاري، أي في اليوم الأول من المواعيد المحددة للامتحانات الرسمية في لبنان لشهادة "الاقتصاد والاجتماع".