• الخميس 26 أيار 10:36
  • بيروت 22°
الجديد مباشر
الثلاثاء 18 كانون الثاني 2022 12:39
جاني سيكازوي جاني سيكازوي
فاجأ الاتحاد الإفريقي لكرة القدم العالم بأسره بتعيينه الحكم الزامبي جاني سيكازوي، الذي تسبب بفضيحة مدويّة أثناء قيادته لمباراة منتخب تونس ومالي في الجولة الأولى من دور المجموعات لكأس الأمم الإفريقية، ضمن الطاقم التحكيمي لإدارة مباراة المغرب والغابون.

وذكرت صحيفة "المنتخب" المغربية، أن سيكازوي عيّن حكماً لتقنية "الفار" في المباراة المقررة اليوم، في الجولة الأخيرة من مباريات المجموعة الثالثة، وهي غير مهمة للمغرب التي ضمنت تأهلها، فيما تحتاج الغابون إلى التعادل لتتأهل معها عن هذه المجموعة.
وكان سيكازوي أطلق صافرات متناقضة وأشار بحركات غريبة وأنهى مباراة تونس ومالي في الدقيقة 85 ثم استأنفها ثم أنهاها في الدقيقة 89 بفوز مالي بهدف، قبل أن يقرر "الكاف" استئنافها بقيادة الحكم الرابع، لكن المنتخب العربي رفض المتابعة.
لاحقاً، أُعلن أن ما حصل يعود إلى تعرّض الحكم إلى ضربة شمس تسببت في فقدانه التركيز، وقيامه باتخاذ قرارات خاطئة.

ووفق الأطباء، فقد نجا بودا، لكنه أصيب بارتجاج في المخ، بعد أن اصطدم رأسه برأس المنافس كام آكرز، الذي أصابه عفواً بركبته أيضاً، وقال "كانت مجرد لعبة كرة قدم عفوية، ولم تكن شيئاً شخصياً، فأنا احترم بودا للغاية".
الكلمات الدليلية