• الأحد 24 شباط 01:04
  • بيروت 14°
الجديد مباشر
الخميس 24 كانون الثاني 12:16
سللا وصديقته السابقة سللا وصديقته السابقة
فجّرت برنيس شقير، صديقة اللاعب الأرجنتيني إيميليانو سالا السابقة، مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما زعمت أن المافيا وراء سقوط الطائرة التي كان يستقلها المهاجم قبل وصوله إلى ويلز.
وقالت شقير (27 عاماً)، في تغريدة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إنها لا تصدّق حتى الآن حدوث الواقعة، مبينةً أن مافيا كرة القدم هي التي تقف خلف هذا الحادث. 
وأضافت بحسب صحيفة "The Sun" : "أريد أن أستيقظ ويخبرني الجميع بأنها كذبة، أتمنى فتح تحقيق في الحادث، لأني لا أصدق أنه غير مخطَّط له". 
وتابعت: "لماذا يحدث سوء الحظ مع شخص رائعٍ حياته مليئة بالمشاريع، أشعر بالخوف والألم لعدم تمكني من فعل أي شيء له". وأكدت أنها ستقول كل شيء في غضون أيام قليلة، مشيرة إلى أنها تنتظر أي أخبار تتحدث عن أن سالا لا يزال حياً.
ورغم أن تغريدة صديقة اللاعب الأرجنتيني أثارت الجدل بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، فإنها سرعان ما أثارت الجدل بصورة أكبر، عندما حذفتها، لتزيد الغموض في قضية اختفاء المهاجم سالا. 
وكان سالا قد استقل طائرة خاصة مساء الإثنين 21 يكانون الثاني 2019، برفقة شخص آخر، بعدما ودّع زملاءه في نادي نانت الفرنسي، تمهيداً للانضمام إلى صفوف كارديف سيتي.
ووقّع إيميليانو سالا على عقود انتقاله إلى كارديف مدة 3 مواسم ونصف الموسم، مقابل مبلغ مالي وصل إلى 15 مليون جنيه إسترليني، وهو رقم تاريخي بالنسبة إلى النادي الويلزي. 
ولكن الطائرة التي كان يستقلها اللاعب الأرجنتيني اختفت على شاشات الرادار فوق بحر "المانش"، قبل أن يتم الإعلان عن فقدان الاتصال بها نهائياً، دون أن تكون هناك أي إشارة منها، وسط شكوك في سقوطها يالبحر.