• الأربعاء 23 أيلول 23:11
  • بيروت 28°
الجديد مباشر
الإثنين 27 كانون الثاني 2020 11:48
رياض محرز رياض محرز
شن البعض من جمهورمانشستر سيتي هجوماً على مدرب الفريق بيب غوارديولا بسبب استبداله للاعب الجزائري الدولي رياض محرز في الدقيقة 53 من المباراة أمام فولهام في الدور الرابع من كأس الاتحاد الإنكليزي.
وكتب أحدهم على تويتر "لديّ مشكلة مع غوارديولا بسبب الطريقة التي يتعامل بها مع محرز أشعرتني بعدم الاحترام له"، وكتب آخر "لماذا أخرج هذا الديكتاتور الأصلع محرز من الملعب؟"، وكتب ثالث "محرز كان سيسجل هدفين على الأقل". في المقابل، لم يتقبل البعض الآخر القرار ولكنهم برروه، فكتب أحدهم "محرز خرج مما يعني أنه سيشارك أمام توتنهام أو مانشستر يونايتد بشكل أساسي"، وكتب ثانٍ "لقد كان مستواه جيداً ولكن غوارديولا يحتاجه أمام مانشستر يونايتد ولهذا أخرجه".
وفي الواقع، يبدو أن موقف البعض السلبي من الجمهور هو في غير محله، فقد تجاوز محرز بدايته الباردة مع مان سيتي، ولعب أساسياً في عشرين مباراة خلال الموسم الجاري، سجل خلالها تسعة أهداف ومرر ثلاث عشرة كرة حاسمة، ولم يتجاوزه في هذه الأرقام سوى كيفن دي بروين.
ووفق مقالة للصحافي غراهام راثفين، فإن غوارديولا قال ما برهن عن عدم وجود أي مشكلة، وذلك بعد فوز السيتي (6-1) على وست هام وتسجيل محرز لهدفين، أن "الفرق بين محرز الموسم الفائت والحالي أنه بات يلعب دقائق أكثر، وهو يحب لعب كرة القدم، وقدماه قويتان ويستحيل أن يصاب بسبب عضلاته، وهو دوماً قادر على التسجيل".