• الجمعة 22 تشرين الأول 03:23
  • بيروت 22°
الجديد مباشر
window.googletag = window.googletag || {cmd: []};googletag.cmd.push(function() {googletag.defineOutOfPageSlot('/144974501/AlJadeed_Web/AlJadeed_Web_Overlay', 'div-gpt-ad-1594110527708-0').setTargeting('Categories', ['Sports']).addService(googletag.pubads());googletag.pubads().enableSingleRequest();googletag.pubads().collapseEmptyDivs();googletag.enableServices();});
الإثنين 11 تشرين الأول 2021 15:07
رايكونن يعتزل رايكونن يعتزل
في نهاية العام الجاري، يغادر السائق الفنلندي كيمي رايكونن حلبات الفورمولا وان، بعد أن ظل لسنوات أحد أكثر السائقين أصحاب الخبرة.

عندما خطا رايكونن خطواته الأولى على حلبات الفورمولا وان في ملبورن بداية العام 2001، كان الثنائي الفرنسي إستيبان أوكون وبيير غاسلي في سنّ الخمسة أعوام، وكان ماكس فيرشتابن المنافس على اللقب العالمي طفلاً لم يتجاوز السنوات الثلاث.
كان قليل الخبرة، يبلغ 21 عاماً فقط، وكان عاشقاً لرياضة الهوكي على الجليد، متألقاً فيها، لكنه ما لبث أن اكتشف رياضة الكارتنغ قبل أن يبلغ أعوامه العشرة، ففاز بعدة ألقاب في البلاد الاسكندنافية ومن ثم في أوروبا، لينتقل إلى السباقات في بطولة فورمولا فورد.
هناك، فاز الشاب القليل الكلام بلقب البطولة الشتوية لسباقات فورمولا رينو 2.0 ليترين في المملكة المتحدة، ثم أحرز لقب البطولة الأوروبية في العام 2000 مع فريق "مانور موتورسبورت"، ما دفع ببيتر ساوبر إلى اقتراح خوض غمار الفورمولا وان في أيلول - سبتمبر 2000 على حلبة موجيللو المملوكة من فيراري. 
لم يشعر رايكونن بالضوط أو الإثارة، فبدا مرتاحاً خلف المقود وقاد بسرعة وثقة، مع أن لياقته البدنية منعته من خوض لفات متتالية، ما دفع بساوبر إلى إشراكه في المزيد من التجارب في خيريز وبرشلونة، ليقرر اختيار "الرجل الجليدي" الفنلندي في العام 2001 للدفاع عن ألوان الفريق.
انهالت الانتقادات، بحكم صغر سن رايكونن، وعدد السباقات القليل التي خاضها (23)، وشكك ماكس موسلي رئيس الإتحاد الدولي للسيارات "فيا" حينها، في قدرات السائق الشاب، وأشيع أن رايكونن لا يحق له سوى بالحصول على رخصة قيادة (سوبر لايسنس) موقتة للسباقات الأربعة الأولى فقط لذلك العام.
روى مهندس رايكونن في تلك الحقبة جاكي إيكيلايرت حقيقة ما جرى في السباق الأول "كانت المنصات ستفتتح في غضون خمس دقائق ولم يكن كيمي في المرآب، فبحثنا عنه ولم نجده، إلا في مقر الفريق (موتورهوم) حيث كان هناك، نائماً .. لقد نام قبل أن يبدأ سباقه الاوّل في الفورمولا وان"، وفيه حل في المرتبة السادسة، ما سمح له بحصد نقاطه الأولى في البطولة.
حصل رايكونن على لقب بطل العالم مع فيراري في العام 2007، وفاز بالجائزة الكبرى 21 مرة، وصعد إلى منصة التتويج 103 مرات، وحل ثانياً في البطولة مرتين، وثالثاً ثلاث مرات.
المصدر: me.motorsport بتصرّف.
الكلمات الدليلية