• الجمعة 29 أيار 08:00
  • بيروت 21°
الجديد مباشر
الخميس 14 أيار 2020 13:05
نتيجة الانتقام نتيجة الانتقام
في كل زمن، وفي هذا الزمن بالذات، يعتبر فصل الموظف من العمل لحظة صعبة يمكن أن تؤدي إلى عواقب وخيمة، فكيف إذا كان التعيين قد تم قبل 24 ساعة فقط.
هذه هي حالة سائق شاحنة أمريكي في شيكاغو، تم طرده، فقرر الانتقام من رب العمل، وقام بتدمير سيارته الـ "فيراري جي تي سي 4 لوسو" من خلال صدمها بعنف بشاحنة.
وفي زمن السوشال ميديا، انتشرت صورة الفيراري البيضاء شبه المدمرة حول العالم في بضع ساعات، لكن تحقيقات الشرطة أخدت وقتها الكافي، ليتبين أن ما تحدثت عنه بعض الصحف المحلية غير صحيح لجهة الأسباب، حيث أن الموظف لم ينتظر ويتعرض للإهانة كي يتلقى راتبه، بل إن السبب مختلف تماماً.
وفق التحقيقات، تبين أن الشركة كلّفت الموظف بقيادة إحدى شاحناتها إلى مكان في شيكاغو، وعند عودته قررت إنهاء التعاقد المستجد معه لأنه لم يرض رؤسائه بسبب أدائه وسلوكه، فقررت ألا تدفع له بدل العمل لهذا اليوم، بل مصاريف السفر وقيمة تذكرة الطائرة للعودة إلى المنزل.
هذا القرار لم يعجب الرجل، فقال "الآن سترون ما يحدث عندما تمزحون معي"، فإنتقى أحدث شاحنة فولفو موجودة في الشركة وألقى بها على الفيراري البيضاء التي تم تدميرها جزءها الأمامي بالكامل.