• الثلاثاء 11 كانون الأول 06:26
  • بيروت 18°
الجديد مباشر
الإثنين 12 تشرين الثاني 12:40
فيدرر وزوجته ميركا فيدرر وزوجته ميركا

اكد اسطورة التنس السويسري روجيه فيدرر انه رجل عائلة ومخلص يكرس نفسه لرياضته المحببة ولأسرته، لكن تظل الأسرة هي الأولوية بالنسبة له، وهو ما اكده من خلال تصريحه لصحيفة صنداي تايمز عندما قال انه لا يغادر السرير من دون زوجته وانه يرغب دائماً بالبقاء معها حتى لو كان الاطفال يصرخون. 
وتعرف فيدرير على زوجتة السلوفاكية ولاعبة التنس السابقة ميركا فافرينتش، عام 2000 في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، وتزوجا عام 2009، وأنجبا 4 ابناء هم تؤأما الإناث ميلا روز وتشارلين ريفا، وتوأما الذكور ليو ولينارت.
ووفقا لصحيفة “صنداي تايمز” البريطانية، فإنه على الرغم من مرور أكثر من 9 أعوام على زواج فيدرير إلا أنه يرفض أن ينام من دون زوجته، وحتى وإن كان ينافس في بطولة بعيدة عن موطنه.
الصحيفة أضافت أن ميركا وأطفالها الأربعة يرافقون فيدرير، البالغ من العمر 37 عاما، في رحلاته الرياضية التي يضطر بسببها إلى الغياب عن موطنه معظم أيام السنة.
فيدرير قال في تصريحات له: إن تغيير حفاظات الأطفال بين أشواط المباريات التي يخوضها كان يستحق المعاناة من أجل أن يظل يعيش "الحلم مع ميركا"، السلوفاكية الأصل السويسرية الجنسية البالغة من العمر 40 عاما.
 اللاعب أضاف، أنا أرفض مغادرة السرير من دون زوجتي، نحن نرغب بإنجاب الأطفال، لكن حلمي هو أن أظل أعيش معها، وليس في أي غرفة أخرى أو أي طابق آخر.. أفضل البقاء معها حتى وإن ظل الأطفال يبكون ويصرخون طوال الوقت.
 اللاعب الحائز على 20 لقبا من ألقاب الـ"غراند سلام"  والفائز 8 مرات ببطولة ويمبلدون، يعتبر من أفضل لاعبي التنس في كل الأزمان، ولكنه لم يحدد بعد موعدا لتقاعده واعتزاله اللعبة.