• السبت 24 تموز 19:57
  • بيروت 31°
الجديد مباشر
الجمعة 11 حزيران 2021 21:11

بينما تتحول شوارع الجمهورية الى موقف سيارات وطني يحار المواطن على من يلقي اللعنة وهو ينتظر ساعات طوالا في انتظار تعبئة بضعة ليترات من البنزين للوصول الى عمله أو

 

منزله

 

في بيان مصرف لبنان يوم أمس أوحى المصرف المركزي بأن الأزمة التي تكاد تؤدي الى انفجار البلاد تختصر باحتكار شركة واحدة لمادة البنزين وعدم تفريغ الحمولة ردت شركة ميدكو

 

بأن المصرف المركزي لم يفتح الاعتماد حتى هذه اللحظة خلافا لادعائه وتنتظر الشركة بناء عليه توضيحا من المصرف حول اتهامها على أن الشركة التي ترفع لواء المظلومية هي نفسها

 

التي استفادت وعلى مدى عقود من الزمن إسوة بجميع الشركات المستوردة من أرباح خيالية جراء سيطرتها على استيراد المحروقات وعلى الرغم من وجود إحدى عشرة شركة تستورد

 

المحروقات إلا أن هذه الشركات غالبا ما تشكل تحالفات احتكارية فيما بينها وتتشارك منشات التخزين ما يتيح لها السيطرة على خراطيم البنزين وحياة العباد