• الخميس 26 أيار 23:33
  • بيروت 24°
الجديد مباشر
الجمعة 28 كانون الثاني 2022 15:51
الشرطة البرازيلية تفتح تحقيقاً بسبب الزرافات الشرطة البرازيلية تفتح تحقيقاً بسبب الزرافات
 
 أطلقت الشرطة الفيدرالية البرازيلية تحقيقا عن نفوق 3 زرافات ومعاملة سيئة تعرض لها 15 حيوانا آخر ضمن مجموعة مؤلفة من 18 زرافة استقدمتها حديقة حيوانات في ريو دي جنيرو من أفريقيا، حسبما افادت "وكالة الصحافة الفرنسية".
وأفادت الشرطة أنها قبضت على رجلين بتهمة "إساءة المعاملة" و"مصادرة 15 زرافة في منتجع لرحلات السفاري" في مانغاراتيبا جنوب ريو دي جانيرو، في إطار تحقيق حول نفوق 3 زرافات من المجموعة.
وذكرت، في بيان، أن المحققين رصدوا "حالة إساءة معاملة للحيوانات" في مكان الحادث و"قبض إثر ذلك على رجلين مسؤولين عن رعاية الحيوانات"، مشيرة إلى أن تحقيقها ركز كذلك على قانونية الاستيراد.
ونفت حديقة "بيوباركه" للحيوانات في بيان أرسلته إلى "وكالة الصحافة الفرنسية" "نفيا قاطعا" تعرض الزرافات للاساءة معاملة، واستيراد الحيوانات بشكل مخالف للقانون، مؤكدة حيازتها الموافقة اللازمة من السلطات الإفريقية والبرازيلية لإتمام عملية الاستيراد. 
ونفت الحديقة ايضا القبض على اثنين من موظفيها، قائلة إنهما نقلا إلى مركز للشرطة حيث "قدما التوضيحات اللازمة".
وأشارت إلى أن استقدام الزرافات إلى البرازيل يأتي في إطار "إستراتيجية حفظ كبيرة" على المدى الطويل ساهمت في إنقاذ حيوانات أخرى.
وكانت أعلنت حديقة الحيوانات التي تديرها مجموعة "كاتاراتاس" الخاصة في 21 كانون الثاني عن نفوق 3 زرافات بعدما هربت مجموعة منها من منطقة التكيف التي كانت وافقت على إقامتها "الهيئات المختصة" قبل أن تنقل الزرافات إلى حديقة الحيوانات.
ولفتت الحديقة إلى أن الزرافات نفقت بعد إعادتها، موضحة أن "هذه الحيوانات وضعها حساس جدا وقد تؤدي أحداث معينة إلى اختلال في توازنها البيولوجي".