• الثلاثاء 25 حزيران 11:17
  • بيروت 26°
الجديد مباشر
Alternate Text
الإثنين 10 حزيران 14:25
صورة قديمة (من سبوتنيك) صورة قديمة (من سبوتنيك)
 
أعلن وزير الطّاقة السّعودي خالد الفالح أنّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من المقرر أن يزور السعودية في شهر تشرين الأول المقبل، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز" عن وكالة "إنترفاكس".

وقال الفالح إن شركات سعوديّة تدرس المشاركة في مشروع ميثانول في شرق روسيا.

وفي حديث لوكالة "تاس" للأنباء، قال الفالح إنّ روسيا هي مُصدِّر النفط الوحيد الذي لم يتّخذ قرارًا بعد بشأن الحاجة إلى تمديد إتّفاق الإنتاج بين منظّمة "أوبك" وحلفائها حتى نهاية العام، وأضاف: "هناك خلافًا واضحًا في روسيا بشأن تمديد الإتّفاق في إجتماع بشأن سياسات الإنتاج يُعقد في فيينا في الأسابيع المقبلة".

وتابع الفالح، الذي يزور موسكو لإجراء محادثات مع نظيره الروسي ألكسندر نوفاك، قائلاً: "لذا، أعتقد أن الدولة الباقية التي من المنتظر أن تشارك حاليا هي روسيا. سأنتظر الآليات الروسية حتى تتمخض عن نتيجة". وأضاف: "هناك جدل واضح داخل البلاد بشأن الكمية الدقيقة التي يتعين علي روسيا إنتاجها في النصف الثاني".