• الثلاثاء 17 أيلول 17:31
  • بيروت 30°
الجديد مباشر
Alternate Text
الثلاثاء 25 حزيران 11:37
المهندس يحيى مولود المهندس يحيى مولود

 استمع المجلس الدستوري اليوم إلى المرشح الطاعن بالانتخابات الفرعية في طرابلس المهندس يحيى مولود في حضور وكيله المحامي لؤي غندور.
وقال مولود بعد الاستماع إلى إفادته: "يأخذ الطعن مجراه القانوني بشكل جدي وقد استمع المقرر اليوم الى افادتنا بـ 11 سببا تقدمنا بها في الطعن واعتقد ان هذه الاسباب جدية وكافية لإبطال نيابة ديما جمالي وقد اجبنا على كل استفسارات المقرر".
واضاف: " أتمنى ألا يدخل القرار في المزيدات السياسية وأن يتخذ القرار بغص النظر عن التشكيلات التي تحدث فمتى تدخلت السلطة السياسية نكون قد افقدنا القضاء دوره واعلم ان المجلس الدستوري الحالي قد انتهت مدته منذ فترة والتدخلات التي تحدث وطريقة التعيينات فنحن لا ثقة لدينا في هذه السلطة السياسية لهذا نحن في المعارضة".
من جهته قال غندور: "كانت جلسة روتينية وفقا لنظام المجلس الدستوري وتسير الامور بكل شفافية ولكن المستغرب الحديث عن التعيينات الجديدة في المجلس الدستوري".
وتابع: "بحسب الاصول الدستورية يفترض ان يتابع هذا الملف المجلس الحالي لأن خلاف ذلك لا يعد قيمة للمجلس الدستوري فكلما يكون هناك شيئا لا يعجب السلطة السياسية تقوم بتغييره، فالمفروض من استلم الملف وبدأ العمل به أن يكمل به ويتابعه ولكن هذه المرة لا نعرف ما سيحصل".

وردا على سؤال قال: "هناك تدخلات كثيرة وكبيرة على المجلس الدستوري ممن دعموا ديما جمالي وأعتقد لأنهم لو استطاعوا أن يتدخلوا مع المجلس الحالي لما طالبوا بتعيينات جديدة". 

الكلمات الدليلية