• الخميس 21 تشرين الثاني 12:40
  • بيروت 18°
الجديد مباشر
الإثنين 04 تشرين الثاني 2019 14:29
أول سفارة أوروبية تعلن فتح أبوابها في دمشق رسمياً أول سفارة أوروبية تعلن فتح أبوابها في دمشق رسمياً
أعلنت وزارة الخارجية السورية أن السفارة الهنغارية (المجرية) ستفتح أبوابها في العاصمة دمشق.

وقال معاون وزير الخارجية، أيمن سوسان، بحسب صحيفة “الوطن” السورية، إن “السفارة الهنغارية ستفتح أبوابها من جديد في دمشق، والقائم بالأعمال وصل إلى دمشق”.

وأضاف سوسان أن القائم بالأعمال، لم يحدد اسمه، سيزور مقر الخارجية في دمشق.

وإلى جانب هنغاريا، أكد سوسان أن ضيفًا من قبرص سيتم استقباله من قبل الخارجية السورية، ومن المتوقع أن يتم الحديث عن فتح السفارة القبرصية.

و كانت الخارجية الهنغارية أعلنت، في أيلول الماضي، أنها تعتزم تعيين دبلوماسي للقيام بالمهام القنصلية في دمشق بدءًا من العام المقبل.

وقالت الخارجية، بحسب وكالة “فرانس برس“، إنه “بدءًا من العام المقبل، ستوفد هنغاريا دبلوماسيًا سيزور سوريا من حين لآخر للقيام بمتابعات بشأن الدعم الإنساني والقيام بمهام قنصلية”.

ونقلت الوكالة حينها عن مصدر مقرب من الحكومة الهنغارية أن بودابست تنظر في اجراء محادثات مع الرئيس السوري بشار الأسد، من أجل تحسين المساعدة التي تقدم للمسيحيين، وبذلك تكون في طليعة الدول التي تعيد علاقتها مع دمشق من أجل الحصول على فرص اقتصادية في إعادة الإعمار.

وكانت دول الاتحاد الأوروبي أغلقت سفاراتها في سوريا بعد اندلاع الأحداث العام 2011، باستثناء جمهورية التشيك، التي ما زالت تحتفظ بسفارة في دمشق، بينما تحتفظ بلغاريا بقائم بالأعمال.

ويأتي ذلك في ظل حديث عن عودة بعض الدول لافتتاح سفاراتها في دمشق على غرار الإمارات والبحرين، اللتين افتتحتا سفارتيهما في أواخر العام الماضي.