• الأحد 19 أيلول 04:48
  • بيروت 26°
الجديد مباشر
الجمعة 23 تموز 2021 19:08
لقاءات الوزيرة عكر في قبرص: إستعداد البلاد الدائم لدعم ومساعدة لبنان لقاءات الوزيرة عكر في قبرص: إستعداد البلاد الدائم لدعم ومساعدة لبنان
أجرت نائب رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الدفاع ووزيرة الخارجية والمغتربين بالوكالة في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر محادثات مع رئيس جمهورية قبرص نيكوس أناستاسيادس، بحضور سفيرة لبنان في قبرص السيدة كلود الحجل، ومسؤولة المنظمات الدولية في وزارة الخارجية السفيرة كارولين زيادة، ونائب رئيس الأركان العميد الطيار بسام ياسين. وجرى خلال المحادثات البحث في الأوضاع في لبنان والمنطقة والعلاقات التاريخية المميزة بين البلدين، إضافة الى كيفية مساعدة لبنان في ظل الأزمة الإقتصادية الراهنة، وموضوع النازحين السوريين لجهة دعم الحكومة مباشرة وليس فقط المنظمات المعنية ومراقبته بشكل شفاف من قبل الإتحاد الأوروبي على غرار الدول المضيفة الأخرى. وتطرق البحث الى الأزمة التركية القبرصية ووقوف لبنان الى جانب قبرص في القضايا المحقة وفق القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية. الوزيرة عكر نقلت رسالة شكر للرئيس القبرصي من رئيس الجهورية ميشال عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب ونوهت بالعلاقات والتعاون المشترك بين البلدين، كما شكرت قبرص رئيساً وحكومة وشعباً على دعم لبنان والجيش في المؤتمرات التي عقدت مؤخرا، وعلى مشاركة قبرص في قوات اليونيفيل متمنية مساعدة لبنان في شتى المجالات. الرئيس القبرصي أبدى إستعداد بلاده الدائم لدعم ومساعدة لبنان والوقوف الى جانبه، لا سيما وأن قبرص مرت في نفس الأزمة، معرباً عن أمله في الخروج منها، ومشيراً الى إمكانية التعافي في حال وجود إرادة. وشكر لبنان على الوقوف الى جانبه في القضية التركية القبرصية. وتم تبادل الهدايا التذكارية بين الجانبين. الوزيرة عكر إلتقت كذلك رئيسة البرلمان القبرصي أنيتا ديمتريو وجرى عرض للأوضاع في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية وسبل توطيدها، إضافة الى مشروع قانون يتعلق بتعليم اللغة العربية في الجامعات القبرصية الوزيرة عكر إلتقت أيضاً وزيرالدفاع القبرصي شارلمبوس بيتريدس، حيث أقيم لها إستقبال رسمي وتشريفات عسكرية جرى خلالها عزف النشيدين اللبناني والقبرصي. وعقدت الوزيرة عكر مع نظيرها القبرصي محادثات جرى خلالها البحث في الأوضاع الأمنية في لبنان والمنطقة، وسبل تطوير العلاقات الثنائية لا سيما العسكرية منها. كما تطرق البحث الى أوضاع الجيش اللبناني والتعاون في مجال تأمين قطع غيار لطائرات الغازيل. وتم البحث في موضوع تمويل وتشييد مركز البحث والإنقاذ في لبنان. الوزيرة عكر شددت على ضرورة دعم الجيش اللبناني في ظل الأوضاع الصعبة التي تواجه لبنان، مشيرة الى أنه بأمس الحاجة الى مساعدة الدول الصديقة كقبرص وهي عضو في الإتحاد الأوروبي. ونوهت الوزيرة عكر بمشاركة قبرص في قوات اليونيفيل وبالمساعدات التي قدمتها قبرص للبنان عقب إنفجار مرفأ بيروت. وفي ختام المحادثات جرى تبادل الهدايا التذكارية. الوزير بيتريدس أكد على دعم الجيش اللبناني وبإعادة تحريك ملف مركز البحث والإنقاذ. وأقام مأدبة عشاء على شرف الوزيرة عكر والوفد المرافق. الوزيرة عكر عرضت مع وزيرالخارجية القبرصي نيكوس كريستودوليدس مجمل التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية والعلاقات الثنائية، كما تطرق البحث الى المساعدات القبرصية للبنان لا سيما مبلغ 5 مليون يورو والذي تبرعت به قبرص للبنان في مؤتمر الدعم الذي عقدته فرنسا مؤخراً وكيفية تقديمه، إضافة الى التحضيرات لعقد القمة الثلاثية اللبنانية - القبرصية – اليونانية والتي سيحضرها رئيس الجمهورية ميشال عون وسيتم خلالها توقيع اتفاقيات في مجالات التعاون الامني والتعليم والتجارة والتعاون الثقافي والسياحة واستراتيجية الطريق الفينيقي. وجرى خلال اللقاء توقيع مذكرة تفاهم بشأن التعاون في قطاع النفط والغاز، واستكمل البحث على مأدبة غداء أقامها كريستوليدس على شرف الوزيرة عكر والوفد المرافق. الوزيرة عكر لمست من نظيرها القبرصي إستعداد بلاده للتعاون والمساعدة في العديد من المجالات لا سيما تأمين التمويل لمركز البحث والإنقاذ ومسألة دعم لبنان كدولة مضيفة للنازحين السوريين. وزير خارجية قبرص أمل بدوره أن يتخطى لبنان محنته مؤكداً دعم بلاده للبنان وشعبه وجيشه، وبذل الجهود مع الإتحاد الأوروبي لمساعدة لبنان لتمكينه من التعافي من أزمته. كما جرى تبادل الهدايا التذكارية.